x
أطفال الأنابيب

العقم

يعتبر العقم مشكلة صحية متزايدة في جميع أنحاء العالم. تعريف العقم وفقًا لمنظمة الصحة العالمية هو حالة عدم إنجاب الأطفال للأزواج الذين يمارسون الجماع بانتظام لمدة عام  بدون تطبيق حماية. بالنسبة للأزواج الذين تزيد أعمارهم عن 35 عامًا يتم اعتبار الفترة 6 أشهر بدل عام لتشخيص الحالة على أنها عقم.

العقم هو المريض حول العالم الّذي يؤثر على شخصين بنفس الوقت ويتم فيه تطبيق العلاج للشخصين سويةً. يعتبر العقم في حالته الفعّالة عندما تتضرر الصحة الإنجابية ويمنع الزوجين من الإنجاب. المهم هنا هو تحديد وإزالة العوامل التي تضر بالصحة الإنجابية ومصدر المشكلة واستعادة الصحة الإنجابية للزوجين.

كانت فكرة الحفاظ على وظائف الإنجاب واحدة من أكثر القضايا التي تم التأكيد عليها في جميع أنحاء العالم خلال السّنوات الأخيرة الماضية. وذلك لأنّه مع التّقدم بالعمر لدى الإنسان تزداد الرّغبة في الحصول على أطفال. يعتبر كثافة الإنجاب محدودة في الفئات العمرية بين 20 و 35 عام للأسف وذلك بسبب تفضيل الإنجاب في مراحل متأخرة بسبب نظام العمل والمعيشة السّائدين. ولذلك تعتبر بدأت مسألة كيفية إنجاب طفل في المستقبل مع الحفاظ على الصحة الإنجابية بالظهور بشكل متزايد. من الممكن أن تفضيل الأمومة والأبوة في سن متقدمة إجباريًا لأسباب غير التّعليم و المهنة والأسباب الاقتصادية  مما أدّى إلى تقدّم الأبحاث والتطورات العلمية على هذا الأمر.

خطر انقطاع الطمث المبكر
التدخلات الجراحية
السّرطان
من أهم أسباب تعرّض الصّحة الإنجابية للضرر. في يومنا هذا أصبح من السهل منع أمراض العقم وحماية الوظيفة الإنجابية من خلال التطورات العلمية وطرق العلاج المعتمدة. ومع ذلك  تعتبر مراقبة الصحة الإنجابية ضرورية من أجل اتخاذ الإجراءات اللازمة في الوقت المناسب. يمكنك تأمين فرص الانجاب لديك من خلال إجراء اختبار فحص الإنجابي البسيط لمعرفة ما إذا كنت معرضًا لخطر العقم أو لا.

يمكن تجميد الحيوانات المنوية على الفور وتأمين فرصة الإنجاب لدى الرجال خلال مرحلة العلاج من بعض الامراض وبشكل خاص علاج مرض السّرطان والسّبب في ذلك بأن الأطبّاء في مرض السرطان عادة ما يرغبون بتقديم العلاج بشكل سريع ومباشر حفاظاً على حياة المريض بينما تكون مرحلة زراعة الأجنّة مقتصرة بفترة بداية الحيض لدى المرأة ولمدّة 15 يوم بعدها، ولذلك يزيد تجميد النّطاف في علاج الصحة الإنجابية للمريض وزيادة فرصة الإنجاب.

بالإضافة إلى ذلك من المهم جدًا أن لا يقلق الأزواج من حالة العقم فهم ليسوا وحدهم،  ويجب معرفة أنّ العقم مشكلة صحية متزايدة في العالم وأن واحدًا من كل 6 أزواج في بلدنا يعاني من هذه المشكلة.

حوالي 30% من حالات العقم عند الذكور و 30% عقم عند النساء و 30% من كلاهما.
 الـ 10 % المتبقية تكون لأسباب غير معروفة.

يتم تحديد العوامل المسببة للعقم ووضع خطة علاج شخصية نتيجة لاختبارات التشخيص التي أجراها الأطباء المتخصصون في هذا المجال وبعد إجراء فحص شامل.

يتم الوصل إلى النجاح عن طريق علاج العقم بالأدوية والتدخلات الجراحية عند الضرورة وتقنيات الإنجاب المساعدة مثل التطعيم أو الإخصاب في المختبر.

  • الحصول على موعد
  • اسألنا

"يمكنك التسجيل لتنزيل كتاب ""أريد طفلاً "" من تأليف الدكتور هاكان اوزورنيك مجانًا."

X