x
أطفال الأنابيب



أطفال الأنابيب

ماهو علاج أطفال الأنابيب؟
يعد علاج أطفال الأنابيب أحد أكثر أنواع العلاج المساعد على الإنجاب شهرة. في يومنا هذا تمّ تطوير العديد من أنواع علاج أطفال الأنابيب لعلاج الأنواع المختلفة من العقم.

يتم في عملية علاج أطفال الأنابيب تخصيب خلية البويضة الأنثوية وخلية السائل المنوي الذكري (الحيوانات المنوية) خارج الجسم في ظل ظروف مخبريّة معدة بعناية ويتم اختيار عدد معين من خلايا البويضة الملقحة (الجنين) ووضعها في الرحم.

من يمكنه الخضوع لعلاج أطفال الأنابيب؟
جميع الأشخاص الّذين يعانون من اضطرابات في القنوات التّناسليّة:
في هذه الحالة  يتم استخدام علاج أطفال الأنابيب نظرًا لعدم وجود فرصة للخلية المنوية للوصول إلى خلية البويضة وتخصيبها.

انخفاض عدد الحيوانات المنوية أو حركتها أو معدلها الطبيعي (مورفولوجيا):
من الممكن ظهور مشاكل انخفاض عدد الحيوانات المنويّة والضّعف في حركتها مع بعضها البعض، ومن الممكن ظهور مشكلة واحدة فقط. وكما وسيكون هناك حاجة في الخضوع إلى علاج أطفال الأنابيب في حال كان عدد الحيوانات المنويّة طبيعيّاً وكانت حركة الحيوانات المنويّة طبيعيّة أيضاً مع وجود اختلاف في شكل الحيوانات المنويّة.

المرضى الّذين لم يحصلوا على نتائج التّطعيم داخل الرّحم:
يتم تفضيل الخضوع إلى علاج أطفال الأنابيب في حال عدم القدرة على الحصول على نتائج من التّطعيم داخل الرّحم بعد 3 أو 4 محاولات.

حالات العقم الغير مبرّرة:
على الرّغم من جميع الأبحاث والدّراسات، هناك 20% من حالات العقم الّتي لا يمكن تفسير حدوثها. في مثل هذه الحالات يتم ترجيح استخدام علاج أطفال الأنابيب وبشكل خاص للسيدات في عمر 36 عام وأكثر.

حالات الانتباذ البطاني الرحمي الشديدة:
الانتباذ البطاني الرحمي هو الحالة التي يكون فيها النسيج الغشائي الموجود داخل الرحم والذي يُسمى بطانة الرحم والذي يُمكِّن النساء من الحصول على حيض منتظم موجودًا خارج الرحم أو المبيضين أو الغشاء أو الأنابيب داخل البطن. من الممكن حدوث التصاقات في الأنابيب التناسلية وغشاء البطن وتشكّل كيس في منطقة المبيض وذلك بسبب النّزيف الّذي قد يحدث خارج الرّحم خلال فترة الحيض. قد يكون علاج أطفال الأنابيب مطلوبًا في حالات الانتباذ البطاني الرحمي المتقدم وقد يكون علاج أطفال الأنابيب هو الخيار الأول لمرضانا الذين تزيد أعمارهم عن 35 عامًا والذين يعانون من حالات الانتباذ البطاني الرحمي بشكل يمنع الإنجاب.

كيف يتم تطبيق علاج أطفال الأنابيب؟
1. تحفيز المبيضين
يتم العمل على تحفيز المبيضين بواسطة إبر الهرمونات في اليوم الثالث من فترة الحيض. الغرض من استخدام هذه الأدوية هو المساعدة على تطوير أكثر من بويضة لزيادة احتمالية حدوث الحمل. تتراوح فترة تحفيز المبايض من 12 إلى 14 يومًا تقريبًا و من الممكن أن تختلف هذه الفترة من شخص لآخر بحيث يتم ترتبط باستجابة المبيضين للدواء. تتم مراقبة البويضات عن كثب خلال هذه الفترة وذلك بواسطة تطبيق الأمواج فوق الصّوتية كل 2-3 أيام.

في اليوم السّادس من هذا العلاج يتم تقديم المضاد الهرموني الغونوداتروبين كوسيلة وقائية من أجل منع التشقق المبكر للبصيلات. يتم تقديم هذا العلاج من منطقة السّرة.

2. جمع البويضات
مع وصول البويضات إلى مرحلة نمو محدّدة، يتم استخدام علاج هرموني مختلف بواسطة الحقن بهدف كسر خلايا البويضة. يتم جمع البويضات بعد مرور 34-36 ساعات من الحقن. يعتبر توقيت استخدام الإبر مهم للغاية في هذه العمليّة.

عمليّة جمع البويضات: بعد دخول المريضة إلى العيادة بمعدة فارغة صباحاً، تتم عمليّة التّخدير وجمع البويضات خلال إجراء يستغرق من 15 إلى 20 دقيقة. لن تشعر المريضة بأي ألم وذلك بفض المخدّر. يتم الوصول إلى البويضات عن طريق المهبل. يتم استخدام إبرة موجهة بواسطة الموجات فوق الصوتية لامتصاص البويضات للخارج. وسطيّا من الممكن جمع 10-12 بويضة، ولكن هذا الأمر يختلف من شخص إلى آخر بحيث من الممكن جمع رقم يتراوح من 1 إلى 40 بويضة. قد يكون هناك حالات نادرة لا يمكن فيها جمع البويضات. يمكن للمرضى العودة إلى المنزل خلال بضع ساعات، ولا يحتاج الإجراء الدّخول إلى المستشفى.


جمع البويضات

جمع البويضات
3. تلقيح البويضات
يتم تخصيب خلايا البويضات المأخوذة باستخدام طريقة التلقيح الصناعي التقليدية (IVF) أو الحقن المجهري (ICSI) في ظل ظروف مخبريّة ووفقًا لجودة خلايا الحيوانات المنوية بفضل هذه العمليّة يتم تشكيل الجّنين، وهو الأساس في هذه العمليّة. يحدث التّلقيح تحت المجهر خلال عمليّة تتراوح من 12 إلى 15 ساعة. يتم الإبلاغ عن نتيجة التّلقيح ويتم تحديد يوم واحد لنقل الجّنين.

 البويضة الملقّحة
الجّنين
4. نقل الجّنين
بعد جمع الأجنى (خلال هذه المرحلة تسمّى ما قبل الجّنين) تتم عمليّة النّقل بعد مرور 48-72 وفي بعض الأحيان 120 ساعة. يختلف الوقت بحسب جودة الأجنّة. يتم إدخال الأجنة برفق عبر عنق الرحم بمساعدة قسطرة رفيعة على شكل أنبوب بلاستيكي لإيصالها داخل الرّحم. يتم نقل جنين واحد في أول جلستن علاج للمرضى دون 35 عام، بينما يتم نقل جنينين كحد أعلى لباقي المرضى. يتم تخريج المريض بشكل مباشر بعد الانتهاء من الإجراء وذلك بسبب سهولة التّطبيق وخلوه من الألم. يتم تقديم هرمون البروجسترون ، والذي يُعطى عن طريق المهبل أو عن طريق الحقن للمريضة حتى إجراء اختبار الحمل بعد حوالي أسبوعين.

 يتم إجراء التّصوير بالأشعّة فوق الصّوتية بعد مرور 10 أيام من تاريخ اختبار الحمل وذلك لدى السّيدات ذوات النّتائج الإيجابية في الاختبار.

 نقل الجنين

  • الحصول على موعد
  • اسألنا

"يمكنك التسجيل لتنزيل كتاب ""أريد طفلاً "" من تأليف الدكتور هاكان اوزورنيك مجانًا."

X